منتدى الشجرة

منتدى الشجرة

المفتاح الموقع الاعلاني الاول في السودان لمشاهدة الموقع على الرابط

 

http://almoftah.net


    أول من امن بالله امرأة .. وأول من سجد لله امرأة .. وأول شهيدة امرأة

    شاطر
    avatar
    hassan altaj

    عدد الرسائل : 13
    العمر : 34
    الموقع : facebook.com
    نقاط : 9313
    تاريخ التسجيل : 26/06/2009

    أول من امن بالله امرأة .. وأول من سجد لله امرأة .. وأول شهيدة امرأة

    مُساهمة من طرف hassan altaj في الإثنين يوليو 06, 2009 1:27 am

    ماذج مشرفة للمرأة من تاريخ البشرية


    أمنا السيدة "حواء"

    خلقها الله تعالى لتكون سكن لسيدنا آدم بعد ان شعر بالوحدة فى الجنة وهى بريئة من كل التهم التي

    الصقت بها من كل الديانات الاخرى والتى حملتها مسئولية خروج آدم من الجنة اما القرآن فكان خطابه لآدم وحواء على
    السواء ، بل ووضع المسئوليه على آدم لانه الرجل ورأينا كيف احبها آدم وعاشا سويا اكثر من تسعمائة عام ، وعمرا
    الارض سويا وانجبوا الذريه المؤمنه وزرعوا معا اول بذور الايمان والاسلام فى الارض

    السيدة "سارة"
    زوجة سيدنا ابراهيم عليه السلام التي ثبتت معه على الايمان بالله والتوحيد بالرغم من تكذيب كل الناس
    له وهاجرت معه لنشر الدين ورأينا كيف نجاها الله من يد فرعون مصر ، بكرامات لا يعطيها الله إلا لإنسانة مؤمنه بالله
    وموصولة به ورأينا كيف صبرت على عدم الانجاب حتى كافأها الله وهى فى التسعين من عمرها وانجبت سيدنا اسحاق
    ورأت حفيدها سيدنا يعقوب فى حياتها

    السيدة "هاجر"
    زوجة سيدنا ابراهيم عليه السلام التى انجب منها اسماعيل عليه السلام ورحل بها الى مكة وكانت ارض
    صحراء لا زرع بها ولاماء وتركهم هناك فقالت له:" آلله امرك بهذا؟" فقال لها نعم فقالت له: "اذن فلن يضيعنا" انظر
    الى يقينها وثقتها الشديدة بالله وقوة ايمانها واستسلامها لامر الله ويكفى اننا نتذكرها حتى الان ونحن نحج بيت الله أو
    نعتمر عند السعى بين الصفا والمروة ونتذكر سعيها فى طلب الماء لابنها الرضيع وعندما نشرب من زمزم ونتذكر كيف
    ان الله كافأها على صبرها وسعيها ورأينا أيضا كيف كان ثباتها وتنفيذها لامر الله ومجاهدتها للشيطان عندما هم سيدنا
    ابراهيم بذبح ابنه اسماعيل تنفيذا لامر الله له وكيف ظهر الشيطان للسيدة هاجر فى صورة رجل ليحنن قلبها على ابنها
    لكيلا تنفذ امر الله وكيف انها رجمته بالحصى ونتذكر ذلك عند رمى الجمرات فى منى حتى الان فى مناسك الحج

    السيدة "أم موسى"
    عليه السلام رأينا كيف اوحى لها الله ان تضع وليدها فى صندوق وتقذفه فى اليم فاطاعته ونفذت أمر
    الله والهمها الله الصبر وربط على قلبها حتى بعد ان التقطه حرس فرعون وجنوده فاعاده اليها لترضعه فى قصرفرعون

    "آسيا بنت مزاحم"
    امرأة فرعون التي كرمها الله فى القرآن وكرمها النبى فى حديثه بان قال "كمل من النساء اربع منهن
    آسيا زوجة فرعون" والتى رفضت متاع الدنيا وزينتها ووقفت في وجه فرعون وآمنت بالله وتحملت العذاب قى سبيل الله
    وثبتت على موقفها وسألت الله ان يبنى لها عنده بيت فى الجنه فنالت الشهادة ورأت بيتها فى الجنه عند موتها فابتسمت
    قبل ان تفارق الحياة

    "ماشة بنت فرعون"
    رأينا كيف ثبتت على ايمانها و توحيدها لله وتحدت فرعون وكيف صبرت على قتل ابنائها الخمسه
    حرقا فى الزيت المغلى امام عينيها ولم تقل كلمة الكفر وانطق الله ابنها الرضيع ليثبتها حتى استشهدت فى سبيل الله مع
    اولادها وفى رحلة المعراج الخالدة شم الرسول ريحها الطيبه فى الجنه

    السيدة "مريم العذراء"

    خير نساء العالمين راينا كيف كرمها القرآن الكريم وذكر لنا الله عن عفتها وطهارتها وعبادتها
    وتبتلها لله وكان الله يرسل لها بالفاكهه فى غير اوانها واجرى الله معجرة ورزقها بمولود بغير أب وهو سيدنا عيسى
    عليه السلام وتكلم فى المهد لكى يرد على اليهود الذين اتهموها

    واما فى أمة الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم فالنماذج كثيرة ولاتحصى

    السيدة "خديجه بنت خويلد" رضي الله عنها
    تسمى "الطاهره" وكانت صاحبة مال وجمال وحسب ونسب وكانت شديدة
    الذكاء وكانت تتسم بالعفه والطهر ولم تسجد لصنم قط فى الجاهليه واختارت النبى صلى الله عليه وسلم زوجا لها رغم من
    انه لم يكن يمتلك شيئا ولكنه كان الصادق الامين فكان زواجا مثاليا وكانت اعظم قصة حب عرفها التاريخ وكان لها دورا
    كبيرا مع النبى صلى الله عليه وسلم فى مساندته فى بداية الدعوة ووفرت له الجو المناسب ليقوم بدعوته فى ظل الإيذاء
    الشديد من قريش للرسول صلى الله عليه وسلم وهي اول من دخل فى الاسلام ، واول من سجد لله ، وصبرت على موت
    ولديها عبدالله والقاسم كما انها ربت على بن ابى طالب وزيد بن حارثه بين اولادها دون تفرقه وأيضا صبرت على فراق
    ابنتيها رقيه وام كلثوم عندما هاجرا الى الحبشه هربا من ايذاء قريش ودخل الاسلام على يديها الكثير من النساء وكانت
    السند والعون والصدر الحنون للرسول صلى الله عليه وسلم فى اصعب فترات الدعوة بمكه وصبرت عند محاصرة الكفار للمسلمين فى شعب ابى طالب وجاهدت بمالها فى سبيل الله وعندما جاءها الموت ارسل الله سيدنا جبريل الى النبى صلى
    الله عليه وسلم يقول له: ان الله يقرىء خديجه السلام ويبشرها بقصر فى الجنه من قصب لاصخب فيه ولا نصب وهذا
    اعظم تكريم لهذه المرأة العظيمه وظل النبى على حبه الشديد لها وكان دائم الذكر لها ولايامها وذكرياتها حتى وفاته
    صلى الله عليه وسلم

    السيدة "عائشه" رضي الله عنها
    كانت على درجه كبيرة من الذكاء والفطنه رغم صغر سنها ورصد لكل حركات وسكنات
    الرسول صلى الله عليه وسلم ، فجعلها الله سببا فى نقل معظم احاديث وعبادات الرسول عليه الصلاة والسلام داخل البيت
    وخارجه واختارها الله لكى تنقل لنا الدين وتعلم الاجيال سنة النبى وتثبيتها بعد وفاته وكانت تسمى فقيهة الامه وقد عرفنا
    من خلالها كل خصوصيات النبى صلى الله عليه وسلم وعرفنا منها فقه المرأة المسلمة واوصى الرسول بأن نأخذ احاديثه
    منها وقد نزلت الايه الخاصه برخصة التيمم فى عدم وجود الماء بسبب السيدة عائشه رضي الله عنها عندما خرجت مع
    الرسول صلى الله عليه وسلم فى احدى الغزوات ولم تجد ماء للوضوء وعندما جمع الرسول صلى الله عليه وسلم الجيش
    لفتح مكه لم يخبر احد انه متجه الى مكه لانه لايريد قريش ان تعلم حتى لايحدث قتال فخرج الجيش وهو لا يعلم اين يتجه
    ولم يخبر الرسول صلى الله عليه وسلم احد الا السيدة عائشه رضي الله عنها لثقته بها وعلمه انها تكتم الاخبار ، وعندما
    ابتليت واتهمت ظلما فى حادثة الافك نزلت براءتها من فوق سبع سموات بقرآن وآيات تتلى الى يوم القيامه ، وعندما
    جاءت لحظة وفاة النبى صلى الله عليه وسلم اختار الله له ان يموت فى حضن السيدة عائشه رضي الله عنها وليس وهو
    يصلى او يقرأ القرآن ولكن فى حضن زوجته ، ورأينا ايضا ايثارها لسيدنا عمر فى ان يدفن بجانب الرسول الكريم بدلا
    منها ، وكانت بعد ذلك تستحى ان تخلع ثيابها فى الحجرة المدفون بها عمر رضي الله عنه

    السيده "ام سلمة" رضي الله عنها
    صبرت على فراق ابنها الصغير قبل الهجرة ثم صبرت على وفاة زوجها ابوسلمه حتى
    كافأها الله بالزواج من النبى صلى الله عليه وسلم وكان لها دورا سياسيا خطيرا فى صلح الحديبيه عندما احس المسلمون
    بأن بنود الصلح كان بها اجحافا لهم وانهم لن يعتمروا هذا العام فلم يطيعوا الرسول ويتحللوا من الاحرام ، فدخل الرسول
    صلى الله عليه وسلم خيمته وطلب من ام سلمة ان تشير عليه ماذا يفعل فأشارت عليه بأن يبدأ بنفسه ويتحلل من الاحرام
    وعندئذ سيضطر الجميع الى التحلل من الاحرام لقد حلت المشكله ببساطة شديدة

    السيدة "حفصة" رضي الله عنها
    كانت تسمى الصوامه القوامه من كثرة عبادتها وقد تم حفظ النسخه الاولى من القرآن
    والتى جمعت فى عهد ابى بكر فى بيتها بعد وفاة سيدنا عمر بن الخطاب وسميت بحارسة القرآن

    السيدة "نسيبه بنت كعب"

    أم عمارة ، كان لها دورا كبيرا فى الجهاد مع النبي عليه الصلاة والسلام فى غزواته وكانت
    تحمل السلاح وتحارب وخاصة فى غزوة احد فى الدفاع عن النبى واصيبت فى كتفها حتى قال لها الرسول الكريم "من
    يتحمل ما تتحملين يا ام عمارة" واستشهد ابنها بعد ذلك على يد مسيلمه الكذاب وكان لها دورا كبيرا فى قتل مسيلمه

    السيدة "صفيه بنت عبد المطلب" رضي الله عنها
    عمة النبى ربت ابنها ال***ر بن العوام على الجهاد فكان خير المقاتلين
    وكان لها دورا كبيرا فى الدفاع عن بيوت المسلمين اثناء غزوة الخندق عندما اراد اليهود ان يتسللوا الى الحصن الذى به
    بيوت نساء المسلمين فى غياب الرجال فقتلت اليهودى الذى تسلل ودخل الحصن وقطعت رأسه ورمتها على باقي اليهود
    فظنوا ان هناك جيشا مسلما كاملا داخل الحصن

    السيدة "اسماء بنت ابى بكر الصديق"
    ذات النطاقين رضي الله عنهما ودورها الشجاع فى هجرة الرسول محمد صلى الله
    عليه وسلم مع ابيها ابى بكر رضي الله عنه وكيف كانت تعلم مكانهم ولم تخبر به احد وتحملت الاذى من ابى جهل وكانت
    توصل لهم الطعام وتحمله لمسافات طويلة فى الصحراء وهى حامل في شهرها السابع وكان عمرها ثلاثة وعشرون عاما
    وكانت كثيرة العباده كثيرة الانفاق فى سبيل الله وربت ابنها عبد الله بن ال***ر على الجهاد فكان خير المجاهدين

    السيدة "فاطمه" رضي الله عنها
    بنت الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وزوجة علي بن أبي طالب رضي الله عنه
    كانت احب الناس اجمعين للنبى لانها كانت اشبههم بالنبى خلقا واقتداء به فى كل شىء وقد ذكرها النبى فى حديثه "كمل
    من النساء اربع ومنهن فاطمه بنت محمد" وهي أم الحسن والحسين سيدا شباب اهل الجنه

    السيدة "زينب" رضي الله عنها
    بنت الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم كان لها دورا عظيما فى إسلام زوجها أبو
    العاصى عندما ظل كافرا مدة طويله وظلت تدعوه الى الدين حتى بعد الهجرة عندما هاجرت وتركته ظلت صابرة حتى أتى
    الى المدينه فأجارته وظلت تدعوه حتى اسلم

    السيدة "رفيده"
    كانت اول ممرضه و طبيبه فى الاسلام وكانت تخرج مع المسلمين فى الغزوات لتمرض جرحاهم وأمرها
    النبى صلى الله عليه وسلم ان تنصب خيمتها فى المسجد لعلاج سيدنا سعد بن معاذ عندما اصيب فى غزوة الخندق

    السيدة "خوله" بنت الأزور
    رأينا دورها فى القتال فى معركة اليرموك امام الروم عندما حاربت وهى ملثمه فظنها الناس
    انها خالد بن الوليد

    السيدة "هند بنت عتبه"
    بعد ان اسلمت وحسن اسلامها كان لها دورا كبيرا فى الهاب حماسة الجيش فى معركة اليرموك
    كما كان لها دورا فى العمل وكانت اول امرأة تقترض من بيت المال لاقامة المشروعات الاقتصاديه

    أول من امن بالله امرأة .. وأول من سجد لله امرأة .. وأول شهيدة امرأة

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 2:52 am